جائزة العلّامة الأسـديّ – الإصدار الرابع

توثيق التراث الموسيقي في سورية

 

آ- الجائزة :

  1. مبادرة خاصة من المغتربين السوريين في كندا تحمل اسم خير الدين الأسديّ إلى أهلنا في الوطن الأم.
  2. بالتعاون مع “أصدقاء جمعية العاديات في كندا” (1)، والبرنامج الإذاعي السوري “ليالي يا مال الشام في مونتريال” (2)، و الموقع الالكتروني “يا شام” (3)، و صفحة “خير الدين الأسدي علّامة حلب” على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك (4) و بالتنسيق مع مجلس إدارة “جمعية العاديّات” في سورية (5).

ب- الهدف :

  • إقامة تكريم سنويّ للعلّامة الأسديّ (1900-1971) الذي كرّس حياته لجمع و توثيق التراث غير المادي
  • تقديم تقدير رمزي، أدبي، للعاملين على توثيق التراث الثقافي السوري غير المادي بمختلف أشكاله
  • تكريم باحث، أو مجموعة من الباحثين، لقاء عمل علمي أصيل يوثق التراث الموسيقي، المتوارث شفهياً من جيل إلى آخر، كالموشحات و النوبات و المدائح و الموالد و القدود و المواويل والأغاني الشعبية والدبكات و الأهازيج و الهنهونات و الطقطوقات و الزجل و نداءات الباعة مغناة (ترداد)، و ما شابهها.
  • حثّ الأجيال الجديدة و تشجيعها على متابعة حركة جمع و توثيق وحفظ و إحياء التراث السوري.

ت- تفاصيل الجائزة:

  1. تمنح الجائزة مرة واحدة في السنة في ذكرى رحيل العلّامة الأسدي، الواقع في 29 كانون الأول/ ديسمبر.
  2. يرفق التكريم بمبلغ يعادل الألف دولار كندي وفقاً للأنظمة والقوانين المرعية في كل من كندا و سورية.
  3. تحتفظ جمعيتا “ليالي يا مال الشام” و “العاديات” بحق نشر البحث الفائز خلال عام من تاريخ فوزه وتُعلم الفائز بنيتها ذلك خلال الأشهر الست التي تلي تاريخ إعلان النتيجة. في حال عدم إبلاغه ذلك، للفائز الحق في التصرف بعمله.
  4. يحق للجهة المانحة “ليالي يا مال الشام” و للجهة الراعية “جمعية العاديّات” نشر أو ترجمة البحث الفائز باسم صاحبه في المكان الذي تراه مناسباً.

ث- شروط المشاركة و الترشيح:

  1. يحق لأي شخص، تجاوز الثامنة عشرة من العمر، المشاركة أو ترشيح من يراه مؤهلاً لهذه الجائزة.
  2. يحق لأية مجموعة من الأشخاص، لجمعية أو لمؤسسة ترشيح أشخاص مؤهلين لنيل هذه الجائزة.
  3. أن يكون سورياً و مقيماً فيها، يحمل الجنسية السورية خلال سنة مشاركته.
  4. يحق للمقيمين في سورية بشكل قانوني منذ أكثر من خمس سنوات المشاركة في المسابقة.
  5. تبقى أسماء المشاركين و المرشحين خاصة بأعضاء لجنة التحكيم ولا تُنشر إلا إذا اقتضت الحاجة إلى ذلك.
  6. يشترط في المؤسسات والجمعيات والهيئات التي ترغب المشاركة أو الترشيح أن تكون سورية وجهازها الإداري قائم على الأراضي السورية.
  7. لا يحق لفائز سابق المشاركة أو الترشح ثانية لذات الفئة قبل مضي ثلاث سنوات على فوزه الأخير.

ج- شروط التقديم والمشاركة:

  1. يحق للمشارك تقديم عمل واحد فقط في هذه الفئة.
  2. يتوجب على المشارك أن يكون عمله “توثيقياً” للتراث الموسيقي، بشكل “صوتي ضوئي” أو “صوتي”.
  3. أن يكون العمل الموسيقي المسجّل جديداً و لم ينشر في أية وسيلة سمعية أو بصرية قبل الإعلان عن الفائز.
  4. أن يكون بجهد خاص، غير منقول أو مترجَم أو مقتبس.
  5. أن يرفق مع التسجيل المرسل تدوين موسيقي يوضح البناء اللحني و الترقيم الموسيقي.
  6. عدا المقدّمة و المراجع و الفهارس والملفات الالكترونية الملحقة، يجب أن لا يقل عدد صفحات البحث المرفق مع التسجيل (الصوتي ضوئي أو الصوتي) عن عشرة آلاف كلمة.
  7. أن لا تقل مدة التسجيل (الصوتي ضوئي أو الصوتي) عن عشر دقائق.
  8. تُمنح أفضلية في التقدير إلى الأبحاث التي تعتمد على أصوات و أنغام تم جمعها وتسجيلها ميدانياً و ليست مستقاة من المراجع المكتوبة أو المسجلّة سابقاً.

ح- طريقة وتاريخ التقديم :

  1. يفتح باب المشاركة و الترشيح ابتداءً من الأول من شهر شباط/ فبراير 2018
  2. يقدّم الطلب بالبريد الالكتروني إلى إدارة لجنة التحكيم حصراً على العنوانين التاليين في آن واحد :
  3. تقدّم مع البحث سيرة ذاتية مفصّلة عن المشارك تتضمن: عنوان إقامته، عنوانه الالكتروني، رقم هاتفه.
  4. يرفق العمل برسالة خطية مفصّلة تشرح العوامل التي تؤهل موثق التسجيل لنيل الجائزة.
  5. تقدّم نسخة الكترونية واضحة عن التسجيل تتضمن تسجيلات بنظامmp-3 (النوتة و الترقيم الموسيقي، الصور، النصوص، الخ) إلى العنوانين السابقين. أو ترسل بواسطة وحدة تخزين البيانات “فلاشة”  USB إلى البرنامج الإذاعي ليالي يا مال الشام في مونتريال.
  6. يغلق باب المشاركة أو الترشيح في منتصف ليل 15 تشرين الأول/ أكتوبر 2018، بتوقيت مدينة دمشق.
  7. يرفض طلب التقديم عند عدم مراعاة أحد البنود أو إحدى الفقرات السابقة.

خ- تاريخ و مكان تقديم الجائزة:

  1. تعلن لجنة التحكيم نتائج التقييم في الأول من شهر كانون الأول/ ديسمبر عام 2018.
  2. تمنح الجائزة في التاريخ الأقرب إلى يوم 29 كانون الأول/ ديسمبر، ذكرى رحيل العلّامة الأسدي.
  3. يتم منح الجائزة برعاية “جمعية العاديات” و تسلّم في إحدى فروعها في المحافظات السورية.
  4. تقدّم شهادات تقدير و رسائل شكر لكل المشاركين.

أخيراً، نأمل من وراء هذه المبادرة الثقافية حثّ أبناء الوطن على البحث والتوثيق بشكل منهجي علميّ واقتفاء تراث الآباء والأجداد، كما تشجيع المؤسسات والجمعيات والأندية الأخرى على المبادرة بخطوات مماثلة، أكثر أهمية وأعلى شأناً، في مختلف ميادين العلم والأدب والفن و في كل المحافظات السورية.

مونتريال/ كندا، الأربعاء 31 كانون الثاني/ يناير 2018 

 

للإطلاع و المشاركة ببقية جوائز العلّامة الأسدي لتوثيق التراث :


(1)  أصدقاء جمعية العاديات في كندا: جمعية ثقافية علمية جاليوية خاصة، تعنى بشؤون  التراث السوري . ليس لها ربح مادي، تأسسّت في مونتريال عام 2014

(2)  ليالي يامال الشام في مونتريال: برنامج إذاعي جاليوي خاص، اجتماعي، ثقافي، فني، ترفيهي، غير سياسي. يعنى بشؤون الجالية السورية في كندا. ليس له ربح مادي. كافة أعضائه سوريون، من مختلف المحافظات والأطياف، يعملون بشكل تطوعي منذ عام 2007  www.yacham.ca

(3)  ياشام:  موقع الكتروني اجتماعي ثقافي سوري على شبكة الأنترنت، يتبع البرنامج الإذاعي السوري ليالي يا مال الشام في مونتريال/ كندا. يعنى بشؤون الجالية السورية. ليس له ربح مادي. كافة أعضائه سوريون، من مختلف المحافظات والأطياف، يعملون بشكل تطوعي منذ عام 2005

(4)  صفحة خير الدين الأسدي: صفحة أدبية ثقافية في  شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، تحمل اسم علامة حلب خير الدين الأسدي، تعنى بالشأن التراثي لمدينة حلب و لقاطنيها عبر العصور. تنشر مواضيعها منذ عام 2008  

(5)  جمعية العاديات في حلب: جمعية سورية أهلية، غير حكومية، تعنى بالتراث العمراني و غير المادي، تأسست عام 1924 تديرها نخبة من الثاقفين و الباحثين. شغل العلّامة الأسدي فيها منصبيْ نائب الرئيس و أمين سرّ مجلس إدارة الجمعيّة مدة عقدين، و بقي فيها حتى وفاته.  www.aladeyat.org

*استخدمت صيغة الذكر في النص لسهولة الإنشاء وهذا لا يعني مساساً أدبياً لصيغة المؤنث.

* قد تتم بعض التعديلات في بنود التكريم المذكور أعلاه  بما يتناسب و قوانين و أنظمة الدولتين: كندا و سورية، وتعلن حينها التعديلات.

*للإدلاء بالآراء أو لطرح الاقتراحات وإغناء فحوى المواد المدونة أعلاه، أو لأي تنويه آخر،  يرجى الاتصال  بإحدى الجهات الداعمة أو المانحة.